آخر الأخبار : حملة تلقيح ضد مرض شلل الأطفال  «»   تكريم الطلاب المتفوقين من بلدات اتحاد بلديات بنت جبيل  «»   معصرة الزيتون في رشاف تفتتح الموسم الجديد  «»   دورات مهنية وصناعية لاتحاد بلديات بنت جبيل  «»   حفل تخرج طلاب بلدة رشاف ضم تسعين طالباً  «»   اليوم الصحي المجاني في مستوصف رشاف  «»   بلدية رشاف تكرّم موظفيها والمتعاونين معها ومخاتير البلدة  «»   يوم صحي مجاني في رشاف يوم الأحد 9/15  «»   دعوة لحضور حفل تكريم الطلاب الناجحين في الشهادات الرسمية  «»   تهنئة بقدوم شهر رمضان المبارك  «»  

  البريد الالكتروني   الارشيف   معرض الصور   الصفحة الرئيسية

أحدث التعليقات

الأرشيف

وسوم

الحاج سعيد عسيلي: الشاعر الحزين.. شاعر أهل البيت (ع)

الشاعر سعيد العسيلي

الحاج سعيد بن الحاج عبد الحسن بن محمد بن يوسف بن حسين بن الشيخ سلمان العسيلي الرشـافي العاملي .
ولد عام 1929 في قرية رشاف في جبل عامل ، و نشـأ فيها جنوبي النزعة لبناني الهوية ، ولما بلغ السابعة من عمره، أرسله والده إلى الكتـّاب فتعلم القرآن وختمه في مدة ثلاثة أشهر ومن ثم أتقن الخط والحساب.

نظم الحاج سـعيد الشعر لأول مرة و هو ابن عشر سنوات، وأتقن كل أنواع الزجل اللبناني، ثم درس علوم الصرف والنحو واللغة بشكل ذاتي، واطـّلع على الكثير من أمهات الكتب الأدبية وكتب الســيرة والدواوين الشعرية، فتدرج في سلم الشعر وبرز فيه كشاعر مناسبات، واعتلى المنابر في الخامسة عشرة من عمره.

بعد انخراطه في سلك قوى الأمن الداخلي عام 1948، أصبح لزاماً عليه عدم الظهور في المجتمعات بصفة شاعر، لأن ذلك كان ممنوعاً قانوناً، فكان في فترات متقطعة ينشر بعض القصائد في المجلات الأدبية والزجلية بإسم الشاعر الحزين، و هذا لقب أطلقه عليه إخوانه من الشعراء لشدة تميُّز قصائده بالشفافية ورنّة الحزن، بسبب حادثتين ألمَّتا به، هما فقدان والده بحادث متفجرة قضاءً وقدراً ومقتل ولده البالغ عمره أربعة عشرة عاماً بحادث صدم.

في أواخر عام 1979 نشر لأول مرة ديوانه “الشاعر الحزين”، وكان باكورة نتاجه الأدبي ويحتوي على عدة قصائد غزلية ووطنية مستوحاة من واقع الأحداث الأليمة التي عاشها، ولم يحتوِ ديوان “الشاعر الحزين” سوى نتاج سنتين فقط، لأن قصائد الحاج سعيد كانت قد فقدت بسبب التهجير والتشريد الناتجين عن الأحداث التي حصلت في لبنان في ذلك الوقت.

بعد إحالته على التقاعد من سلك قوى الأمن الداخلي، تفرغ الحاج سعيد لكتابة الشعر المرتبط بالسيرة النبوية الشريفة، فكانت ملحمة “مولد النور” التي نشرت عام 1982 ، والتي خوّلته لاحقاً الحصول على درجة الدكتوراه الفخرية من معهد الاستشراق الألماني.

وتوالت الأعوام لتفصح عن شعره الغزير وثقافته الدينية المتجذرة في حب أهل البيت (ع) ، وشغفه واهتمامه بالتاريخ الإسلامي ، فكانت النتيجة ثلاثاً من الملاحم الشعرية التي تضم ما يزيد على عشرين ألف بيت من الشعر القريض، و مؤلفين آخرين في البحث الأدبي والتاريخي.

وقد شـارك خلال هذه السنوات في العديد من المناسبات و المهرجانات الشعرية في لبنان وإيران، حيث أصبح يعرف بإسم “شاعر أهل البيت”.

في عام 1989 انتقل الحاج سعيد من بيروت إلى قرية كفرتبنيت في قضاء النبطية، حيث أمضى سنواته الأخيرة في الكتابة و البحوث الأدبية والتاريخية، إلى أن اشتد عليه المرض في بداية عام 1994، حيث عاد الى بيروت، فأمضى أيامه الأخيرة في منزله في منطقة “حي ماضي”، إلى أن توفاه الله في 19 أيار 1994 ودفن في “روضة الشـهيدين” في منطقة الشياح في بيروت.

الشاعر سعيد العسيلي

 

مؤلفاته:
– ديوان الشاعر الحزين (1979) .
o مجموعة من القصائد الغزلية و الوطنية.

– مولد النور – ملحمة شعرية- (1982).
o ملحمة شعرية أدبية إسلامية تاريخية، تتناول التاريخ الإسلامي منذ بدء بنيان الكعبة وحتى وفاة الرسول (ص).
– أبو طالب كفيل الرسول- ملحمة شعرية- (1986).
o ملحمة شعرية أدبية إسلامية تاريخية، تتناول حياة أبي طالب وإسلامه وجهاده وكفالته للرسول (ص) منذ طفولته وحتى السنة العاشرة للبعثة.
– الإمامان علي والحسن – ملحمة شعرية- (1986).
o ملحمة شعرية أدبية تاريخية إسلامية تتناول حياة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) وخلافته وحروبه في صفين والجمل والنهروان ، وخلافة الإمام الحسن (ع) وسيرته منذ ولادته وحتى استشهاده.
– كربلاء – ملحمة شعرية- (1986).
o ملحمة شعرية أدبية تاريخية إسلامية تتناول سيرة سيد الشهداء الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب (عليهم السلام)، منذ ولادته وحتى استشهاده مع أخوته وبنيه وأهل بيته وأصحابه في كربلاء سنة 61 للهجرة.
– تاريخ الفروسية العربية في الجاهلية و الإسلام (1993) .
o بحث أدبي تاريخي يتناول سيـَر أهم فرسان العرب في العصرين الجاهلي والاسلامي.
– تاريخ الفن الزجلي (1999)- بعد وفاته.
o بحث أدبي تاريخي يتناول جذور الفن الزجلي وقواعده وأشهر شعرائه.
– زينب الكبرى من المهد إلى اللحد – مخطوطة.
o ملحمة شعرية أدبية إسلامية تاريخية، تتناول سـيرة السيدة زينب (ع) منذ ولادتها وحتى استشهادها.
– ومضات عاملية – مخطوط.
o بحث أدبي تاريخي يتناول جذور علماء آل العسيلي وسـيـَر أهمهم.
– الخواطر – مخطوط.
o ديوان شعر يتضمن قصائد إسلامية و اجتماعية، يضم ما يزيد على أربعة آلاف بيت من الشعر القريض.
نماذج شعرية:

مقطع من قصيدة من ديوان “الشاعر الحزين”:
شــعـري أتـيتُ لعــالـم الأحـيـاء         بعد الخفاء من الـبعيد النــائي
من قرية تدعى “رشاف” صغيرة        قرب الحدود وجــارة الأعداء
فيها نشـــأت وعشــتُ في أفيائهـا        حرّاً مشـــيتُ على خطى آبائي
ودرجتُ بين ربوعهـا وربيعهـا          تحت الظلال على ضفاف الماء
وهناك في وادي العيون طفولتي        والزهــر والريحـان من ندمائي
وبرغم مــــا عانتهُ من حرمانها         وتحملـتْ بــالفقر كـــــل عـناء
خَـلـَقَتْ من الأرض السليخ ثقافة        وفصـــــاحة من صخرة صماء
..
..
مقطع من قصيدة الخاتمة من ملحمة مولد النور – مخاطباً الرسول (ص):
يـــا خير من غمر الورى بمراحم          ورســالة الإســــــلام قد زكاها
يـا خير من وطئ الثرى وتكلمت          في كفه كل الحصى وحكــاهــا
يا خير من ركب البراق وقد علا          فيه لــــعـرش الله حيـث تباهـى
يــا خير من ســـاد الأنـــام بحلمه          وبعلمه والعفو كـــــان حلاهـا
خـــذها إلــيـك مـن الــــفؤاد هدية          كانت على قدر الذي أهداهــــــا
و لــقد علمتَ بمـا لقيتُ من العنـا         ومحاجري عدم الكرى أضناها
قســــما بأنــي مــا كتبت حروفها          إلا بدمعي و الدموع فداهـــا
و على وضوء كنت في تـألـيفهــا         وعلى الطهارة كنت في نجواها
قد كنت إن عجز البيان و أجفلت          مني القوافي و اختفت برؤاهـــــا
ألــــقى الإلــه بركـــعتين مصليـاً          أســــتنجد الرحمن في ذكراهــــا
و إذا شــــــواردها تفيض كأنهــا          بحر ولجته بفيض مداهــــــــا
إنــي لأرجو أن تكون وســــيلتي          للمصطفى بشـــفاعة أرضاهــا
وتــحيــة لــمحمد و وصيه              ولمن تصفح شعرها و قراهـــا
مقطع من قصيدة الخاتمة من ملحمة أبو طالب كفيل الرسول مخاطباً أبا طالب:
يكفي بــــأنـك والـد لـلمرتضى           وأبو أمير المؤمنين و ســـــيدي
لــولاه ما حج الحجيج الى منى           كلا ولا قرئ الكتاب بمســـــجد
يا من حضنت محمدا و رعيته           ونصرت للإسلام بالشعر الندي
أنا إن مدحتك أو مدحت محمدا          فـكـلاكمـــا أصل كريم الـــمحتد
خذهــــا إليك عروســـة مجلوة           تزهو بســـحر بيانهـــــا المتجدد
مـــا كان يدفعني لملحمة سوى          حـُــبــّي لآل محمدٍ و توددي
فلعلني فيها أنـــال شـــفـاعــــة           ممن به يحلو جمــــــال تشــهدي
أنا مـا مدحتُ محمداً بقصائدي           لـــــــكن مدحتُ قصـائدي بمحمدِ